رسميا.. أجهزة تشويش في مراكز الامتحانات لمنع الغشّ

رسميا.. أجهزة تشويش في مراكز الامتحانات لمنع الغشّ

رفضت وزيرة التربية الوطنية، نورية بن غبريط، التعليق على التماس وكيل الجمهورية لعقوبات في حق المتهمين المتابعين في فضيحة تسريب مواضيع بكالوريا دورة ماي 2016، التي تراوحت ما بين 5 إلى 7 سنوات، مؤكدة أن القضية لا تزال في أيدي العدالة وعلينا احترام هذا الجهاز وقراراته”، وأوضحت الوزيرة أن الحديث عن هذا الملف سيكون بمجرد إصدار الأحكام النهائية في الجلسة المبرمجة يوم 21 نوفمبر الجاري.

وكشفت نورية بن غبريط السبت، على هامش لقاء الحكومة – ولاة، بقصر الأمم بالعاصمة، أن الحكومة اتخذت عدة إجراءات صارمة تحسبا للامتحانات الرسمية لسنة 2017، مشيرة إلى أنه تم الاتفاق على تنصيب أجهزة تشويش عبر كافة مراكز إجراءات الامتحانات. مضيفة أن الوزارة وبعد عدة جلسات مع الوزير الأول، سخرت كافة الإمكانات من أجل التصدي لظاهرة الغش التي أضرت بالامتحانات النهائية.

وفي ملف التوظيف، ذكرت بن غبريط أن وزارتها لا تعاني “أزمة” أستاذة بدليل أنها تمتلك على قوائم احتياطية بأسماء الناجحين في مسابقات التوظيف المفتوحة بموجب السنة المالية  2016.

وبلغة الأرقام أكدت أن  ما يعادل 148 ألف ناجح في مسابقات التوظيف ، تم استغلال 63 ألف فقط منهم،في حين سيتم استدعاء البقية بصفة تدريجية وآلية من أجل الالتحاق بمناصبهم وذلك بعد خضوعهم لتكوين، يرتقب أن ينظم بداية جانفي القادم.

المصدر

شاهد أيضاً

امتحان مهـني في 28 ديسمبر لترقية جميع المعلمين المساعدين

امتحان مهـني في 28 ديسمبر لترقية جميع المعلمين المساعدين

أعلنت وزيرة التربية نورية بن غبريت عن تنفيذ وعودها بخصوص تنفيذ أحكام القرار الوزاري المشترك …