تأثير بعض الألعاب مثل كلاش اوف كلانس سلبا على طلاب البكالوريا

تأثير بعض الألعاب مثل كلاش اوف كلانس سلبا على طلاب البكالوريا

جميعنا قد سمع المثل الأمريكي “ستدي هارد بلاي هارد” “ذاكر بجد والعب بجد”، للأسف هناك الكثير من الطلاب الذي يطبقون الجزء الثاني من المثل وهو اللعب بجد.

منذ انتشار الجوالات والأجهزة الالكترونية قلما تجد طالب في فناء الجامعة لا يلعب ويتصفح في جواله والأسواء من ذلك إدمان بعض الطلاب على بعض الألعاب على الجوال كلعبة كلاش اوف كلانس. فهذه اللعبة أصبحت تلعب داخل المحاضرات وأثناء الدرس.

هذا الموضوع ليس للتعميم على جميع الطلاب يوجد قلة من الطلاب المجتهدين والذين لا يعرفون ماهي لعبة كلاش اوف كلانس.

وفي هذا المقال سنشارك معكم أهم الطرق التي ستساعدكم في التركيز في المذاكرة وخاصة في أوقات الاختبارات إذا كنت من عشاق الألعاب الالكترونية. ولا تقلق إذا كنت من عشاق اللعب في العاب الفيديو سنشارك معكم الان بحث من كاتب في أحد الجامعات الامريكية يوضح تأثير الألعاب على طلاب البكالوريا.

هل فعل العاب الفيديو مثل لعبة كلاش اوف كلانس مؤذية للطلاب؟

كثير من الآباء يعتقدون أن التلفزيون وألعاب الفيديو هي حماقات تعفن عقول أبنائهم وتشغلهم عن وقت الدراسة. ونحن نتفق مع هذا التصور العام، ولكن يجب الحذر من الوقت القليل ينفق على شاشة التلفزيون أو ألعاب الفيديو كلعبة كلاش اوف كلانس لا يؤدي تلقائيا إلى مزيد من الوقت للدراسة. فمن السهل الكشف عن الارتباط ولكن من الصعب تحديد العلاقة السببية.

إذا تم ارجاعها لأسباب أخرى لها تأثير مسبب، إبقاء الأطفال بعيدا عن التلفزيون والالعاب وإجبارهم على مكاتبهم قد يكون مجرد مضيعة للجهد.

نقدم سؤال لكل من الوالدين المهتمين بشدة: إذا تم القضاء على التلفزيون وألعاب الفيديو من أجل استراتيجية الأبوة الصالحة لزيادة ساعات الدراسة؟

هل هناك مفاضلة بين الوقت الذي يقضيه على دراسة وعلى شاشة التلفزيون أو ألعاب الفيديو؟ قد تكون هذه الأسئلة مهم ليس فقط للآباء والأمهات للأطفال في سن المدرسة ولكن أيضا للمناطق الحكومة والمدرسة المركزية والمحلية أن ساعات الدراسة تصمم تحت فمواجهة اتساع الفجوة في العواصم الاقتصادية والثقافية، والاجتماعية بين الأسر. عندما قامت المدارس العامة في اليابان على بعد التحول الكامل إلى أسبوع المدرسة لمدة خمسة أيام في السنة الدراسية 2002، وكان الآباء والأمهات ذات الدخل المرتفع زاد بالفعل نفقات التعليم التكميلية قبل هذا التحول واصلت القيام بذلك بعد (تاكوشي وآخرون 2006).

أظهرت الوزيرة (2013) أن هذا التحول تأثر التحصيل العلمي للطلاب وأمضى ساعات على دراسة بتباين، اعتمادا على الوضع الاجتماعي والاقتصادي والدية. منذ اكتشاف لدينا هو أن الالتزامات الأبوية للأبنائهم الذين يدرسون فرقا، والحد من عدد ساعات الدراسة قد تترجم إلى اتساع التفاوت في عدد الساعات التي يقضيها في الدراسة وربما تعرض الأطفال من الأسر ذات الدخل المنخفض في وضع غير موات كبير في تطوير عادات دراسية جيدة في المنزل. ويتم تحليل هذه الآلية أيضا في ماتسوكا، وآخرون. وهنا نصل إلى نهاية تأثير الالعاب كلعبة كلاش اوف كلانس على الطلاب لا تنسى أن تشاركنا رأيك في التعليقات.

شاهد أيضاً

وزارة التربية تُشدّد إجراءات إعفاء التلاميذ من حصة التربية البدنية

وزارة التربية تُشدّد إجراءات إعفاء التلاميذ من حصة التربية البدنية

تناقصت وبشكل ملحوظ في السنوات الأخيرة، أعداد التلاميذ المعفييّن من دون أسباب مرضية من حصّة …

  • فعلا لها تاثير سلبى

  • ليس العاب الفيديو مؤدي لي الطلب بل الطلب يلي مابرجعو